نظرة على مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الـ 44

0
141
Google search engine

اعتاد مهرجان القاهرة السينمائي الدولي على إثارة الجدل في دوراته المختلفة، ودائمًا ما طغى  الحديث عن ملابس الفنانات على السجادة الحمراء على جميع كواليسه، وربما هذا ما دفع رئيس المهرجان الفنان حسين فهمي هذا العام بفرض قواعد خاصة بالملابس خلال حفل افتتاح الدورة الـ44، ما يُعرف بالـ«دريس كود».

وأعلن فهمي في سبتمبر الماضي عن القواعد المنظمة لملابس حضور المهرجان، وقال إن كل المهرجانات الدولية تطبّقه، موضحًا أنه سيكون بدلة «سموكن» أو «توكسيدو» بالنسبة للرجال، وللنساء فساتين سهرة، على أن «نبتعد عن الفنطزية في اللبس» على حد وصفه.

منع هند عاكف من الدخول

تعرضت الفنانة هند عاكف لموقف محرج حينما منعت من الدخول بسبب عدم امتلاكها دعوة حضور، فضلًا عن فستانها الأبيض الذي يظهر في النصف السفلي منه شريط سينما لصور بعض النجوم الراحلين والحاليين، ما أثار الكثير من الجدل والانتقادات لها ولإدارة المهرجان على حد سواء.

أفلام ممنوعة على جمهور

بينما فوجئ الجمهور في اليوم الأول من المهرجان، برفض صرف تذاكر لحضور بعض عروض الأفلام التي يتضمنها المهرجان، وتم إبلاغهم أنها متاحة للصحفيين فقط، ما أثار غضب الكثيرين، وعلق عدد من النقاد على هذا الفعل بأن السبب جهاز الرقابة على المصنفات الفنية الذي حدد هذه الأفلام لـ«حاملي البطاقات»،  أي الجمهور المتخصص في السينما من الصحفيين والمنتسبين إلى النقابات الفنية المختلفة، إضافة إلى طلاب المعهد العالي للسينما، وذلك لاحتواء بعضها على مشاهد عنف أو جنس.

مهرجان بدون بلوجرز

كما أبدى الكثيرون استيائهم من منع الـ«بلوجرز» المصريين  من حضور المهرجان هذا العام، بينما ترسل جميع مهرجانات العالم الدعوات للبلوجرز كوجوه إعلامية لهم آلاف وملايين المتابعين.

فيلم «19 ب»

من ناحية أخرى،  تسبب نفاد تذاكر الفيلم المصري «19 ب» بطولة الفنان سيد رجب في إثارة مزيد من الجدل، حيث نفدت مع بداية فتح شباك التذاكر، وتردد شائعات حول شراء الشركة المنتجة كامل التذاكر الخاصة بالفيلم.

من جانبها نفت الشركة المنتجة شراء كامل تذاكر الفيلم، وصرحت أنها اشترت بالفعل 15% فقط من سعة المسرح الكبير، أي ما يقارب 160 تذكرة فقط من سعة المسرح التي تتخطى ال 1000 تذكرة.

 إطلالات النجوم

 في السياق ذاته أثار عدد من النجوم والنجمات الحاضرين للمهرجان الجدل السنوي المعتاد حول عروض الأزياء على السجادة الحمراء، ومن أشهرهم الفنانة أروى جودة، التي ارتدت فستانًا على شكل ملاية لف، بطريقة الفنانات في الأفلام الأبيض والأسود.

كما أثار الفنان أحمد الفيشاوي الجدل خلال ظهوره بحلق ووشم ونظارة شمسية، مخالفًا بذلك الـ«دريس كود» الذي فرضته إدارة المهرجان.

يُذكر أن حفل افتتاح المهرجان مساء الأحد الماضي شهد مجموعة من الفاعليات، بينها تكريم عدد من النجوم راحلين، أبرزهم الراحل هشام سليم، وتكريم المخرجة كاملة أبو ذكري بـ«جائزة سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة»، إلى جانب تكريم المخرج المجري الكبير «بيلا تار». كما توجت الفنانة لبلبة عن مجمل أعمالها الفنية بجائزة «الهرم الذهبي التقديرية».

ويُتوقع أن يُعرض خلال أيام المهرجان، المستمر حتى 22  نوفمبر الجاري، نحو 100 فيلم، بعضها يُعرض لأول مرة في أفريقيا والشرق الأوسط.

مصدرفريق التحرير
المقالة السابقةإبداع المعارضة ضد منظومة القمع.. «مهسا أميني» تفجر غضب شباب إيران
المقالة القادمةعودة «ترامب» ومئات الاستقالات وحسابات مزيفة.. ماذا يحدث في تويتر؟

التعليقات

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا