يعني إيه استبعاد روسيا من “السويفت”؟

0
327
Google search engine

كلمة سويفت SWIFT هو اختصار لـ “جمعية الاتصالات المالية العالمية بين البنوك”، وهي شبكة ونظام مالي عالمي بتستخدمه البنوك في عمليات تحويل المبالغ بينها، وتحويلات المبالغ للعملاء.

الشبكة في الواقع ما بتتعاملش مع أي تحويلات للأموال بنفسها، لكن نظام المراسلة الخاص بيها، واللي تم تطويره في السبعينيات عشان يحل محل الاعتماد على أجهزة التلكس، ويوفر للبنوك وسيلة للتواصل بسرعة وأمان وبتكلفة زهيدة. 

.

 إزاي بيشتغل نظام SWIFT؟

بتستخدم البنوك النظام لإرسال رسائل موحدة حول عمليات تحويل المبالغ بينها، وتحويلات المبالغ للعملاء، وأوامر الشراء والبيع للأصول، وبتستخدمه أكثر من 11000 مؤسسة مالية في أكثر من 200 دولة، واللي بيخليها العمود الفقري لنظام التحويل المالي الدولي. الدور البارز للنظام في التمويل بيعني كمان أنه بيلعب دور عبر التعاون مع السلطات في منع تمويل الإرهاب.

مين بيمثل SWIFT في روسيا؟

وفقًا لجمعية “روسيفت” الوطنية، تعتبر روسيا ثاني أكبر دولة بعد الولايات المتحدة من حيث عدد مستخدمي النظام، اللي بتنتمي ليه حوالي 300 مؤسسة مالية روسية، مع الإشارة إلى أن أكثر من نصف المؤسسات المالية الروسية أعضاء في سويفت.

 تمتلك روسيا البنية التحتية المالية المحلية الخاصة بيها، منها نظام SPFS للتحويلات المصرفية، ونظام Mir لمدفوعات البطاقات، على غرار أنظمة Visa و Mastercard.

هل هناك سوابق تم فيها استبعاد دول من النظام؟

في نوفمبر 2019، علقت SWIFT وصول بعض البنوك الإيرانية لشبكتها، بعد فرض الولايات المتحدة عقوبات على إيران، وتهديدات وزير الخزانة وقتها “ستيفن منوشين” بأن سويفت ستستهدف بالعقوبات الأميركية إذا لم تمتثل، وتم بالفعل قطع اتصال إيران بالشبكة من عام 2012 لعام 2016.

هل الاستبعاد تهديد حقيقي؟

من الناحية العملية فالإزالة من SWIFT معناها أن البنوك الروسية ما تقدرش تستخدمه لإجراء أو تلقي المدفوعات مع المؤسسات المالية الأجنبية للمعاملات التجارية، وهيبقى من المستحيل للمؤسسات المالية إرسال الأموال إلى داخل أو إلى خارج البلاد.

جدير بالذكر هددت الدول الغربية باستبعاد روسيا من نظام SWIFT في عام 2014 بعد ضمها لشبه جزيرة القرم.لكن استبعاد دولة كبيرة كهذه – روسيا هي أيضًا مصدر رئيسي للنفط – يمكن أن يدفع موسكو إلى تسريع تطوير نظام نقل بديل، مع الصين على سبيل المثال.

مصدرفريق التحرير
المقالة السابقةتعرف على “اتفاقية مينسك”.. ودورها في الغزو الروسي الأوكراني
المقالة القادمةلماذا أحببت نوال السعداوي.. الختان(2-5)

التعليقات

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا